أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / العثور على طفلة ومعلمتها مقتولتان في منزل مهجور في منطقة جسر الشغور

العثور على طفلة ومعلمتها مقتولتان في منزل مهجور في منطقة جسر الشغور

حميد الناصر ـ xeber24.net

عثرا الأهالي في مدينة جسر الشغور بريف إدلب على جثتين لطفلة ومعلمتها، بعد فقدانهن منذ صباح يوم أمس الاثنين.

وأفاد مصدر خاص من ريف إدلب اليوم الثلاثاء 12/فبراير، أن الطفلة “مريم عبدالرحمن بكري” ومعلمتها “فاطمة محمد العمر” وجدتا مقتولتين في إحدى المنازل المهجورة داخل مدينة جسرالشغور.

وأشار المصدر ذاته إن الطفلة مريم تبلغ من العمر “خمس سنوات” والمعلمة فاطمة تبلغ من العمر “30 عامًا” فقدتا في أثناء ذهابهم إلى المدرسة في جسر الشغور يوم أمس، ليُجدوا مقتولتان صباح اليوم بعدة طعنات من سكين.

وتأتي هذه الحادثة ضمن حالة الفلتان الأمني التي تعيشها محافظة إدلب، والتي قتل إثرها عشرات المدنيين والمسلحين دون تحديد الجهة الأساسية التي تقف وراء الحوادث.

والجدير ذكره يسيطر على جسر الشغور “الحزب الإسلامي التركستاني” الموالي للنظام التركي، والذي يعتبر من التشكيلات الجهادية “القاعدة” العاملة على الساحة السورية.

شاهد أيضاً

مجهولين يطلقون وابل من الرصاص على أبرز مسؤولي “حزب البعث” في ريف حمص الشمالي

حميد الناصر ـ xeber24.net أقدم مجهولين وابل من الرصاص على جسد أحد أبرز مسؤولي “حزب …