أخبار عاجلة
الرئيسية / جولة الصحافة / وفد من التحالف يلتقي مسؤولين أكراد و تركيا تطالب بقطع العلاقات الأمريكية الكردية في سوريا

وفد من التحالف يلتقي مسؤولين أكراد و تركيا تطالب بقطع العلاقات الأمريكية الكردية في سوريا

وفد من التحالف يلتقي مسؤولين أكراد و تركيا تطالب بقطع العلاقات الأمريكية الكردية في سوريا

دارا مرادا – xeber24.net

تستمر قوات التحالف الدولي في تسيير دورياتها المشتركة مع قوات سوريا الديمقراطية ,على طول حدود الشمال السوري ,مع تركيا لمنعها من تكرارها قصف مناطق الشمال السوري .

التقى وفد من التحالف الدولي مع قيادات في قوات سوريا الديمقراطية في ريف بلدة عامودا بشمال سوريا في قرية تل حبش غرب بلدة عامودا في إقليم الجزيرة، وناقش الطرفان الأوضاع الحدودية واستمرار استهداف الجيش التركي لمناطق شمال وشرق سوريا.

وقال مسؤولون في وفد من التحالف الدولي أن سبب تواجدهم الآن في المناطق الحدودية هو للاطلاع على “الانتهاكات التي تقوم بها الدولة التركية في مناطق شمال شرق سوريا ولوضع حل للتفادي من حصول أي اشتباكات تهدد استقرار المنطقة”، بحسب ما نقلت وسائل إعلام كردية محلية غطت الاجتماع.

وأجرى وفد التحالف نقاشات مع قياديين في قوات سوريا الديمقراطية بهدف وضع حلول لمنع أي هجمات تهدد استقرار وأمن المنطقة.
وصرح أحد قادة قوات التحالف الدولي بأن مسلحي تنظيم داعش الارهابي ما زالوا موجودون في شرق الفرات والحملة مستمرة مع شركائهم قوات سوريا الديمقراطية حتى القضاء عليهم بشكل كامل، مشيراً إلى أن قوات التحالف ستبقى إلى حين أن تستقر المنطقة بشكل كامل لمنع عودة الفوضى إلى المنطقة مرة أخرى.

وقال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، خلال لقائه اليوم الأحد برئيس الأركان الأمريكي جوزيف دانفورد في كندا، أن تركيا “حذرت الجانب الأمريكي من تكرار مشاهد جنوده وهم جالسين سوية مع المقاتلين الأكراد”، مضيفاً “لقد أبلغناهم رفضنا لتلك الصور المستفزة”.
وفي وقت سابق، أبدى أكار استياءه من صور تداولتها وسائل الإعلام، تظهر عسكريين أمريكيين يجلسون جنبا إلى جنب أثناء مأدبة عشاء، مع مقاتلين من قوات سوريا الديمقراطية ويدعمها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

وشدد الوزير التركي على أن تلك الصور “تضر بسمعة الولايات المتحدة، وأن أنقرة تنتظر من واشنطن أن تقطع، كما وعدت، تعاونها مع قوات سوريا الديمقراطية.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، قال السبت إنه سيجري مع نظيريه الأمريكي مايك بومبيو تقييما شاملا لعلاقات البلدين خلال زيارته إلى واشنطن الثلاثاء.

جاء ذلك في كلمة له، بالقنصلية التركية بمدينة نيويورك، خلال لقاء مع ممثلي الجالية في الولايات المتحدة.
وأوضح جاويش أوغلو أن العلاقات التركية الأمريكية “شهدت مؤخرا توترا والجميع حاول ربط ذلك مع قضية القس برانسون”.
واستدرك أن هناك قضيتان توتران العلاقات الثنائية، أحدهما دعم واشنطن للأكراد في سوريا، وشدد على أن التعاون الأمريكي مع الأكراد؛ يعد خطأ كبيراً.

وأوضح أن تركيا تسعى إلى تطبيق خارطة الطريق المتعلقة بإخراج قوات سوريا الديمقراطية من منطقة منبج شمالي سوريا، مشدداً على أن الخارطة لا تقتصر على منبج فحسب، بل تشمل إرساء الاستقرار شرقي نهر الفرات.

شاهد أيضاً

حوار العمر… الرئيس مام جلال: الحركة الوطنية كانت بالأساس حركة فلاحين

تنشر صحيفة الصباح الجديد، وعلى حلقات، كتاب (حوار العمر… مذكرات الرئيس جلال طالباني… رحلة ستون …