أخبار عاجلة
الرئيسية / البيانات / منظومة المجتمع الكردستاني تعلق على القرار الامريكي بخصوص قياديات PKK

منظومة المجتمع الكردستاني تعلق على القرار الامريكي بخصوص قياديات PKK

منظومة المجتمع الكردستاني تعلق على القرار الامريكي بخصوص قياديات PKK

اعتبرت منظومة المجتمع الكردستاني القرار الأمريكي حول قيادات حزب العمال الكردستاني هو استمرار للمؤامرة الدولية التي استهدفت قائد حزب العمال الكردستاني عبدالله أوجلان. وناشدت القوى الديمقراطية بالتحرك فوراً والتصدي للقرار.

وأصدرت الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي في منظومة المجتمع الكردستاني بياناً بصدد الإعلان الأمريكي حول منح مكافأة مادية لكل من يدلي بمعلومات تساعد في اعتقال قيادات من حزب العمال الكردستاني.

وجاء في البيان “أصدرت الولايات المتحدة الأمريكية قراراً بحق رفاقنا جميل بايق ودوران كالكان ومراد قره يلان الذين هم من مؤسسي حزب العمال الكردستاني ومن الكوادر الطليعية في حركة حرية الشعب الكردي، ويتولون مهام قيادية في حزب العمال الكردستاني ومنظومة المجتمع الكردستانية وقوات الدفاع الشعبي. ويقضي القرار بمنح مكافأة مادية لكل من يدلي بمعلومات تساعد على اعتقالهم.

إن هذا القرار السياسي والعدائي ضد حركة الحركة لا يستند إلى أي أسس سياسية واجتماعية وأخلاقية ووجدانية أو القانون الدولي. بل هو قرار صدر لأسباب إيديولوجية وسياسية وعلى خلفيات عدائية. هذا القرار لا يستهدف حزب العمال الكردستاني ومنظومة المجتمع الكردستانية أو قوات الدفاع الشعبي، بل يستهدف جميع أنباء الشعب الكردي والنضال الديمقراطي.”

حزب العمال الكردستاني خاض نضالاً كبيراً ضد هجمات داعش

وأضاف البيان “في السنوات الأخيرة أهم المواضيع التي خرجت إلى الساحة كان السياسة المتبعة في الشرق الأوسط وتأثيرها على العالم وهجمات مرتزقة داعش. قام حزب العمال الكردستاني في شنكال بإنقاذ المجتمع الإيزيدي من الإبادة صاحب أقدم ثقافة تعد من أعرق الثقافات في المنطقة وبذلك أعطت درساً أخلاقياً للقوى الإقليمية والعالمية. الذي وقف في وجه الهجمات على هولير كان مقاتلو قوات الدفاع الشعبي ومقاتلات وحدات المرأة الحرة – ستار. من وقف إلى جانب البيشمركة في التصدي لتهديدات وهجمات مرتزقة داعش على كركوك والسليمانية كانوا أيضاً مقاتلو ومقاتلات قوات الدفاع الشعبي ووحدات المرأة الحرة – ستار هؤلاء المقاتلون والمقاتلات الذين كان لهم دور بارز إلى جانب وحدات حماية الشعب والمرأة في مقاومة كوباني التي تعاطفت معها كافة القوى الديمقراطية والعالم أجمع وقدموا تضحيات كبيرة فيها. حزب العمال الكردستاني لا يحارب فقط مرتزقة داعش بل يقوم بإعادة بناء الشرق الأوسط وفق مشروع الأمة الديمقراطية التي تستند إلى مبدأ أخوة الشعوب وخطى خطوات كبيرة في هذا المجال.

تم استقبال ممثلي مقاتلي ومقاتلات وحدات حماية الشعب والمرأة الذين يناضلون وفق فكر وفلسفة القائد آبو في فرنسا. كما تم استقبال ممثلي ثورة روج آفا في في مقر وزارة الخارجية الأمريكية على مرأى العالم أجمع. من كانت له علاقات قوبة في السنوات الأخيرة مع مرتزقة داعش هو أردوغان وسلطة حزب العدالة والتنمية والآن تقوم الولايات المتحدة الأمريكية بمنح جوائز لمن يخبرهم عن مكان تواجد المناضلين الذين قدموا التضحيات الكبيرة ضد داعش”.

على أبناء شعبنا والقوى الديمقراطية الانتفاض ضد هذا القرار

بيان منظومة المجتمع الكردستانية ناشد الشعب الكردي وجميع شعوب الشرق الأوسط وجميع القوى الديمقراطية في العالم بالتصدي لهذا القرار، وأضاف “في الوقت الذي يتم فيه المطالبة بحرية القائد آبو، وإزالة اسم حزب العمال الكردستاني من قائمة المنظمات الإرهابية، فإن على أبناء شعبنا والقوى الديمقراطية إبداء موقف حازم تجاه الهجوم الذي يستهدف رفاقنا دوران كالكان، وجميل بايق ومراد قره يلان. يجب على أبناء شعبنا والقوى الديمقراطية الانتفاض ضد هذا الهجوم الذي يعتبر جزءاً من المؤامرة الدولية ضد القائد آبو.

شاهد أيضاً

مقاتلو الكريلا يلحقون ضربات قوية بـ”الجيش التركي” في كابار

مقاتلو الكريلا يلحقون ضربات قوية بـ”الجيش التركي” في كابار ألحق مقاتلو قوات الدفاع الشعب – …