أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / الفصائل المسلحة تواصل خروقاتها لاتفاق إدلب وتستهدف قوات الحكومة السورية بريف اللاذقية

الفصائل المسلحة تواصل خروقاتها لاتفاق إدلب وتستهدف قوات الحكومة السورية بريف اللاذقية

الفصائل المسلحة تواصل خروقاتها لاتفاق إدلب وتستهدف قوات الحكومة السورية بريف اللاذقية

حميد الناصر- xeber24.net

تزامناً مع إستمرار تواجد الفصائل المتطرفة الموالية لتركيا في منطقة نزع السلاح بمحيط إدلب،دمّرت الفصائل التابعة “لفيلق الشام” مساء اليوم السبت 20/أكتوبر، بصاروخ موجّه رشاش 14.5 لقوات الحكومة السورية بريف اللاذقية.

وأفاد مصدر خاص من ريف إدلب لمراسل (خبر24) أن سرية الصواريخ التابعة للفصائل المسلحة الموالية لتركيا والتي لاتزال تتواجد في مناطق “نزع السلاح ” التي تم الإتفاق عليها بين الرئيسين التركي والروسي إستهدفت بصاروخ موجّه رشاش 14.5 لقوات الحكومة السورية على تلة أبو علي في جبل التركمان بريف اللاذقية،ما أسفر عن تدمير الرشاش ومقتل طاقمه.

وأشار المصدر أن الفصائل المسلحة تواصل خروقاتها للاتفاق بإستهدافها بشكل شبه يومي نقاط تمركز القوات السورية في محيط إدلب والتي كان أخرها صباح اليوم،حيث إستهدفت الفصائل بوابل من صواريخ “غراد” ومدافع الهاون، تجمعات قوات الحكومة السورية بريف حلب وحماة.

والجدير ذكره أن الفصائل المسلحة الموالية لتركيا في إدلب وعلى رأسهم “هيئة تحرير الشام الإرهابية” لم تنسحب من مناطق نزع السلاح،وتستمر بخروقاتها اليومية لوقف إطلاق النار المفترض بموجب الاتفاق التركي–الروسي حول إدلب.

شاهد أيضاً

استهداف مبنى الشعوب الديمقراطي بهجوم مسلح

استهداف مبنى الشعوب الديمقراطي بهجوم مسلح تعرض مبنى حزب الشعوب الديمقراطي في ناحية بيسمل لهجوم …