أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / نار الإغتيالات التي تعصف بأرواح متزعمين “النصرة” بدأت تستهدف هذه الجهة من المسؤولين في إدلب

نار الإغتيالات التي تعصف بأرواح متزعمين “النصرة” بدأت تستهدف هذه الجهة من المسؤولين في إدلب

نار الإغتيالات التي تعصف بأرواح متزعمين “النصرة” بدأت تستهدف هذه الجهة من المسؤولين في إدلب

حميد الناصر- xeber24.net

في إطار حملة الإغتيالات التي يشنها مجهولون في إدلب والتي تستهدف بشكل رئيسي متزعمين بارزين في صفوف “هيئة تحرير الشام الإرهابية” وفصائل مسلحة أخرى ،قتل مسؤول منظومة الإسعاف السريع في محافظة إدلب المدعو “أحمد العمر”، مساء أمس الأربعاء، جراء انفجار عبوة ناسفة كانت قد زرعت في سيارته بريف إدلب.

وأفاد مصدر خاص من إدلب لمراسل (خبر 24 ) أن العبوة التي كانت مزروعة أسفل سيارته ،إنفجرت أثناء تواجده بها في قرية الفوعة شمال مدينة إدلب، حيث نقل إلى مشفى مدينة بنش، إلا أنه فارق الحياة بعد بضع ساعات .

وأفاد المصدر أن عمليات الإغتيال والخطف بدأت تستهدف مسعفون وأطباء ومسؤولين في المنظمات ،حيث يشار أن منظمة “سوريا الخيرية” أعلنت منذ أيام عن اختطاف أحد كوادرها والمدعو “علاء عليوي” من قبل مجهولين وأخذو معه سيارته بإحدى قرى خان شيخون بريف ادلب ،كما وطالبوا المجهولين المنظمة بدفع فدية مالية كبيرة لإنقاذه .

وفي الوقت الذي تستمر فيه الفوضى الأمنية والاغتيالات التي تطال متزعمين بارزين في صفوق الفصائل المتطرفة والإرهابية فقد باتت حوادث الخطف تستهدف بالدرجة الأولى الأطباء والتجار، وأصحاب محال الصرافة .

والجدير ذكره أن مناطق عديدة في محافظة إدلب تتعرض بشكل مستمر، لانفجارات التي تخلف قتلى ومصابين من المدنيين ومن الفصائل المسلحة والمجاميع المتطرفة .

شاهد أيضاً

الفصائل المسلحة تواصل خروقاتها لاتفاق إدلب وتستهدف قوات الحكومة السورية بريف اللاذقية

الفصائل المسلحة تواصل خروقاتها لاتفاق إدلب وتستهدف قوات الحكومة السورية بريف اللاذقية حميد الناصر- xeber24.net …