الرئيسية / شؤون ثقافية / مؤامرة الذكريات

مؤامرة الذكريات

مؤامرة الذكريات

عائشة قليشارو

ما به القلب يقوم بأقسى أنواع المؤامرات ..
هذه الروح أتلفتها بقايا ذكريات ..
مؤامرة حتى ضمن مساحة مذكرة..
في عمق كل كلمة كتبتها على مفكرة ..
في المرايا المكسرة ..و الكلمات المكررة ..
نذلة جدا مؤامرة الذكريات و كأنها قصة مصورة ..
نستعيد المشاعر المزورة ..الرسائل المشفرة ..
اللحظات المعبرة ..احاسيس غدت معمرة ..
تآآمرت علي ذكرياتك و قادتني إليك مرغمة بطريقة مؤثرة ..
صناديق فيها أحاديثك و أقنعة و روائح مغبرة.
رسائل مبعثرة كلها تجمعني بك رغم القسوة اللامبررة ..
رغم أفكاري التي غدت منك محررة ..
مازالت حتى نبضات قلبي تتأمر علي و تعيدني لك و أنت الذكرى التي هي للروح مدمرة ..
تآمرت علي مشاعري أحاسيسي لمساتك التي مازالت بين يداي أعتنقها ..
و البقايا التي تركتها منك صورك انفاسك عطرك و سجائرك التي أخبأها ..
أقلامك التي أرتبها ..
وشوشاتك التي بدقة أذكرها..
أعتدت سلبي يا وليد قلبي و شجعت بي نقاط الضعف
التي أنا أقتلها ..
أعتدت كسري و أنت تعرف قوتي و تنكرها ..
إسأل الجدران التي سجنتني بها كم من المرات
رسمت صورك عليها و مسحتها ..
إسأل الأبواب التي أتقنت قفلها كم من المرات
نجحت بالهرب و عدت بنفسي لمكاني و الاقفال أعود لأقفلها ..
إسأل الطباع التي فيك أكرهها ..
اعود لاجلها و كأنني أحبها ..
فعلا نذلة جدا مؤامرة الذكريات تتركني بنفس الموقف
و مكانتي انا أخسرها ..
فإذا أنتفضت من ذكرياتك على مشنقة الروح سأعدمها ..
قل لأيادي الذكريات أن لا تمتد علي بعد الان لأني سأكسرها..
و بكل أنواع الوقود سأحرقها ..

شاهد أيضاً

في ذكرى وداعك: ستبقين أمي ..!!

في ذكرى وداعك: ستبقين أمي ..!! نبيل عودة في صباح اليوم الأول بعد وداعك، (أوائل …