أخبار عاجلة
الرئيسية / تحليل وحوارات / مسؤول في الادارة الذاتية : المشروع التركي يمتد من جرابلس إلى إدلب وهو خنجر بظهر الشمال السوري وتصريحات لافروف سياسية

مسؤول في الادارة الذاتية : المشروع التركي يمتد من جرابلس إلى إدلب وهو خنجر بظهر الشمال السوري وتصريحات لافروف سياسية

مسؤول في الادارة الذاتية : المشروع التركي يمتد من جرابلس إلى إدلب وهو خنجر بظهر الشمال السوري وتصريحات لافروف سياسية

سعاد عبدي ـ xeber24.net

حصلت مراسلة موقعنا #خبر24 على تصريح خاص من عضو الهيئة الرئاسية في مجلس سوريا الديمقراطية “حكمت حبيب” حول التصريحات الاخيرة لوزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” والرئيس التركي رجب طيب اردوغان حول الشمال السوري حيث وصفا الوضع هناك ( بالمستنقع الارهابي ) في إشارة الى الإدارة الذاتية الديمقراطية والوجود الأمريكي في المنطقة.

وقال “حبيب ” التصريحات التي حصلت منذ يومين على لسان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأن هناك خطر يهدد وحدة الأراضي السورية من شرق الفرات من خلال القوى التي تدعمها الولايات المتحدة الأمريكية , مضيفاً بأنها تأتي في ظل ظروف سياسية معقدة وخصوصاً في هذه المرحلة التي تعمل روسيا الإتحادية من خلال حليفتها الحالية “تركيا” للضغط على هذا المشروع من أجل مصالحها الخاصة بعيداً عن مصالح الشعب السوري.

وأشار ’’ حبيب ’’ بأن روسيا الاتحادية هي التي أرسلت وفد وشاركت بمراقبة الانتخابات التي حصلت بشمال سوريا, و روسيا نفسها التي تتحدث هكذا هي التي كانت تشرف على العديد من اللِقاءات في حميميم , فهذا الحديث نحن نراه حديث سياسي من أجل نفوذ دولية وخلافات دولية, ويعرف الروس جيداً بأن لدينا مشروع “وطني” ليس مشروع تقسيمي , وهم يدركون أيضا بأن القوى الموجودة في شمال وشرق الفرات هي قوى وطنية تحافظ على وحدة سوريا أرضاً وشعباً , وهي قوى حاربت الإرهاب, وهذه حقيقة مطلقة وهذا التصريح نراه تصريحاً سياسياً لا يوجد له أبعاد على مشروعنا ,ونحن مستمرون وعلى استعداد للحوار مع الروس, أو مع غيرهم حول ماهية مشروعنا وما يحدث على أرض الواقع يثبت ذلك.

أما بالنسبة لتصريحات اردوغان وحديثه عن الإرهاب في الشمال السوري كما يدعي هو. قال “حبيب”: نحن من حارب الإرهاب ونحن من هزمه وقاتلنا تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” الإرهابي, بالنيابة عن كل العالم, وخصوصا عندما تم تحرير مدينة الرقة العاصمة المزعومة للتنظيم الإرهابي من قبل قوات سورية الديمقراطية, وحكومة العدالة والتنمية خسرت كل هذه الرهانات حيث كان تنظيم “داعش” يقاتل بالنيابة عن هذه الحكومة ولكن بعد أن خسرت هذه الحكومة تدخلت بشكل مباشر وعسكري, والمجتمع الدولي والتحالف يدرك هذا الحقيقة, ونحن نرى العلاقة التركية -الروسية مهما كانت هي علاقة تكتيكية ليست علاقة استراتيجية تجمعهم المصالح , وهناك خلاف كبير ما بين إيران و روسيا و تركيا حول ايديولوجيات مختلفة ومصالح مختلفة ونفوذهم في سوريا, وعلى هذه الأساس نحن مستمرون في بناء مجتمعنا وبناء سوريا ديمقراطية لامركزية والحفاظ على المكتسبات والإنجازات التي حققتها شعوبنا في شمال وشرق سوريا, وسوف نعمل خلال المرحلة القادمة بتوضيحه بشكل أوسع للمحافل الدولية والمجتمع الدولي.

وأكد “حبيب” بأن تصريحات حكومة العدالة والتنمية هي تصريحات عِدائية ونفذت هذه الاعتداءات في ( عفرين وجرابلس والباب والراعي ) ونجحت تركيا في أن تلقي طوق النجاة للإرهابيين من خلال اتفاقية ادلب مع روسيا الاتحادية من أجل الحفاظ على الإرهابيين وزجهم في مناطق أخرى.

ووصف ’’حبيب’’ التصريحات التركية ورئيسها رجب طيب أردوغان بأنها عدائية , مشيراً بأن قواتهم على أتم استعداد للدفاع عن شعب ومناطق روج آفا والشمال السوري , مضيفاً , ’’ نحن ندرك تماما بأن حكومة العدالة والتنمية تعمل الآن في مناطق سيطرتها على التغيير الديمغرافي الكامل . وهذا يذكرنا بالصفقات التي حصلت سابقا وخصوصا ما حصل بين تركيا وروسيا حول ادلب عندما قام الاحتلال الفرنسي بتسليم لواء الإسكندرون لتركيا , كذلك المشروع التركي المخيف في شمال سوريا الذي يمتد من جرابلس الى ادلب هو خنجراً في ظهر الشمال السوري ولا بد من مقاومته وتحريره, وتركيا تريد إعادة هذا السيناريو ليكون نقطة انطلاق لإعادة أمجاد السلطنة العثمانية, ونحن على آهبة الاستعداد لمحاربة هذا المشروع إن كان سياسياً أو عسكرياً وسنكون ضد هذه المشاريع العدائية لشعبنا’’.

وختم عضو الهيئة الرئاسية في مجلس سوريا الديمقراطية “حكمت حبيب” حديثه بأن كل هذه التصاريح وتصريح الوزير الروسي سياسية للضغط , من أجل مصالح معينة مع حكومة العدالة والتنمية, أو من اجل فتح باب حوار وتوسيع المصالح , ونحن نقرأ هذه التصريحات من الجانب السياسي, وتصريحات أردوغان تصريحات عدائية لا تعني لنا شيء , مهما صرح نحن مستمرون في عملنا على المستوى السوري والإقليمي والدولي.

شاهد أيضاً

بير رستم : احتلال عفرين كانت صفقة دولية ولكن احتلال منبج سيشكل خطراً على المشروع الروسي والأمريكي أيضا

بير رستم : احتلال عفرين كانت صفقة دولية ولكن احتلال منبج سيشكل خطراً على المشروع …