أخبار عاجلة
الرئيسية / جولة الصحافة / بعد 18 يوماً من نصبها مشنقة في ريف إدلب الشمالي…هيئة تحرير الشام تعدم شخصاً بتهمة “التخابر مع النظام”

بعد 18 يوماً من نصبها مشنقة في ريف إدلب الشمالي…هيئة تحرير الشام تعدم شخصاً بتهمة “التخابر مع النظام”

بعد 18 يوماً من نصبها مشنقة في ريف إدلب الشمالي…هيئة تحرير الشام تعدم شخصاً بتهمة “التخابر مع النظام”

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان عملية إعدام نفذتها هيئة تحرير الشام في بلدة تلمنس الواقعة بريف مدينة معرة النعمان في القطاع الجنوبي من ريف إدلب، وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد السوري فإن عناصر من هيئة تحرير الشام أعدمت شخص في ساحة تلمنس رمياً بالرصاص ظهر اليوم الخميس الـ 20 من شهر أيلول / سبتمبر الجاري، وذلك بتهمة “التخابر مع النظام”، وتأتي هذه الحادثة بعد 18 يوماً من نصب هيئة تحرير الشام وفصائل عاملة في منطقة حارم بريف إدلب الشمالي، “مشنقة” في إحدى الساحات العامة، قالت مصادر موثوقة للمرصد السوري حينها، في الـ 2 من أيلو ل/ سبتمبر الجاري، أن “المشنقة” أقيمت كتعبير رمزي على “مصير المتخابرين مع النظام بحثاً عن المصالحات”، والذين اعتقلت الجبهة الوطنية للتحرير وهيئة تحرير الشام المئات منهم في ريفي حماة وإدلب، ولم ترد معلومات فيما إذا كان سيجري إعدام معتقلين بالتهمة آنفة الذكر على هذه “المشنقة”، كما كان رصد المرصد السوري خلال الأسابيع الفائتة، حملات أمنية موسعة للفصائل العاملة في محافظة إدلب بحثاً عن أشخاص متهمين “بالتخابر مع النظام بغية المصالحات”، واعتقلت المئات منهم وزجت بهم في معتقلاتها وسجونها المنتشرة في محافظة إدلب والمناطق المحيطة بها من المحافظات الأخرى والمتصلة معها.

المرصد السوري لحقوق الانسان

شاهد أيضاً

تبادل أسماء المحتجزين والأسرى بين وفدي الحكومة والحوثي

قدم وفد الحكومة اليمنية إلى مفاوضات السويد، وممثلو ميليشيات الحوثي قوائم المعتقلين والمختطفين والمحتجزين إلى …