أخبار عاجلة
الرئيسية / شؤون ثقافية / كتبتُ إسمكَ بطهر دمي

كتبتُ إسمكَ بطهر دمي

كتبتُ إسمكَ بطهر دمي

نزهة تمار

يا إبن الماء
حروفك اللازوردية
كم خطت من شعاع ،
صبابة لمساحة الشمس
وشعلة انهمار ..
حرف أحلامه
تسقي
قصائد تنمو
قصائد تمسح الدمعة
وجروح المرايا
لحكايا عشتار ،
نوايا
راودتها رعشة مواويل
بسمة ناي
لأرض السكر
ولؤلؤ يضيء حروف النهار ..

_______________________

من غير ما ألتفت
إلى الصدى
القابع قرب قدمي ..
كتبتُ إسمكَ بطهر دمي ،
على خميلة بسمة الشجر ..
لتهدأ الريح
ولا يتعب رذاذ المطر ..

_______________________

على الضّفة
التي يحلم بها الباقون ،
أشعر بأنفاسي تتخلل
بأنفاسك ..
تجمع ما تبقى
من قبضة الياسمين
وتسبح لضوء المدائن
على سجادة العنبر والرياحين ..
كونك غريب ،
أراك وجهي الثاني
أفصح عن كفي
تتغلغل حنجرتي
وتجفل قصيدتي
في عمق ديوانك ..
كونك وحدك ،
من تعرف
كيف صدّت الخيول
طريقها عن النهر
الذي لم تشرق فيه
الشمس بعد ..
سأدخل شمس غطائك
لأرى الصوفي كيف
يغزل قميصه
من خطوة الهوّة
وكيف
يجدد الصعود إلى سحابة الكون
وطقوس أحلامك ..

شاهد أيضاً

/حصاد الحرب/

/حصاد الحرب/ عثمان حمو يحضرون أنفسهم للحرب يكوون الملابس و يخبئون الرسائل القديمة في الأدراج …