أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / مصدر : قد يتفق الاتراك مع الروس لعملية عسكرية بإدلب لوقف مفاوضات قسد والنظام؟؟!!

مصدر : قد يتفق الاتراك مع الروس لعملية عسكرية بإدلب لوقف مفاوضات قسد والنظام؟؟!!

مصدر : قد يتفق الاتراك مع الروس لعملية عسكرية بإدلب لوقف مفاوضات قسد والنظام؟؟!!

سردار إبراهيم ـ xeber24.net

تجري مجلس سورية الديمقراطية مفاوضات مع الحكومة السورية في دمشق , استمراراً للمفاوضات التي بدأت بين الطرفين قبل أسبوعين.

وتأتي هذه المفاوضات كمكملة واستمرار لجدول الاتفاقيات التي جرت بين الطرفين حيث اتفق الطرفان في يوم 26 يوليو/تموز الماضي على عدة بنود منها انشاء لجان مشتركة لإستمرار المفاوضات , وعودة بعض المؤسسات الخدمية في مناطق روج آفا والشمال السوري.

وتعتبر هذه المفاوضات الأولى العلنية من نوعها مع دمشق , وأعلن التوصل أنذاك إلى اتفاق على تشكيل لجان مشتركة “لتطوير الحوار والمفاوضات ورسم خريطة طريق تقود إلى سوريا ديمقراطية لامركزية”.

وضم وفد المجلس قادة سياسيين وعسكريين برئاسة الرئيسة المشتركة للمجلس إلهام أحمد لبحث مستقبل مناطق الإدارة الذاتية في الشمال السوري وسط تباينات ملحوظة بين تطلعات الطرفين وانتظاراتهما.

وصرح مصدر من المعارضة السورية المسلحة بأن استياءَ تسود صفوف بعض الفصائل ’’ الثورية ’’ السورية العاملة في مناطق درع الفرات الذين يصدمون يومياً بالاوامر التركية بالانسحاب من مناطق نفوذ المعارضة لصالح النظام , و لن نتفاجئ أن طلبت تركيا انسحاب المعارضة مقابل طلب وقف الروس المفاوضات الجارية بين النظام السوري وبين ’’ وحدات حماية الشعب ’’ حسب وصفه.

وأضاف المصدر الذي رفض ذكر اسمه ’’ لقد تنازلت تركيا عن كل شيء لروسيا مقابل أن يقصي الكرد من أي مفاوضات تجري لحل الازمة السورية ولا تزال تعمل على هذا المنوال , والروس من طرفهم لا يتأخرون عن قبول الطلب التركي في هذا المجال ’’.

وتتزامن المفاوضات مع اقتراب دمشق من حسم جبهة الجنوب عسكريا (حوض اليرموك والقنيطرة وبادية السويداء الشرقية)، وتوجه الأنظار خصوصا إلى محافظة إدلب ومحيطها والمناطق التي يسيطر عليها الكرد (مجلس سورية الديمقراطي) شمال شرقي البلاد.

وتسيطر قوات سورية الديمقراطية الجناح العسكري لمجلس سورية الديمقراطي على أغلب منطقة شرق الفرات ومعظم محافظة الرقة وكامل ريف دير الزور شمال نهر الفرات ومحافظة الحسكة باستثناء مربعين أمنيين للنظام في مدينتي القامشلي والحسكة.

وتسيطر كذلك على ريف حلب الشمالي الشرقي (شرق الفرات)، وقرى جنوب نهر الفرات تمتد من مدينة الطبقة غربا وحتى مدينة الرقة شرقا، وباتت عفرين (شمال غرب) منذ فبراير/شباط الماضي تحت سيطرة قوات الاحتلال التركي بعد اشتباكات دامت شهرين.

شاهد أيضاً

المرصد السوري: عنصر من فصيل “غصن الزيتون” يعتدي على سيدة مسنة كردية

المرصد السوري: عنصر من فصيل “غصن الزيتون” يعتدي على سيدة مسنة كردية يسود استياء في …