أخبار عاجلة
الرئيسية / البيانات / قوات سورية الديمقراطية تصدر بياناً تطالب فيه الدولة التركية بحماية المدنيين وممتلكاتهم في عفرين

قوات سورية الديمقراطية تصدر بياناً تطالب فيه الدولة التركية بحماية المدنيين وممتلكاتهم في عفرين

قوات سورية الديمقراطية تصدر بياناً تطالب فيه الدولة التركية بحماية المدنيين وممتلكاتهم في عفرين

xeber24.net

اصدر المكتب القانوني لقوات سوريا الديمقراطية بياناً كتابياً حثت فيه تركيا على حماية المدنيين وممتلكاتهم في مدينة عفرين السورية التي تحتلها تركيا وفصائلها الإسلامية المتطرفة التابعة للائتلاف السوري والذي يعتبر المجلس الوطني الكُردي جزء منه .

وجاء في نص البيان :

على الدولة التركية القيام بواجباتها والتزاماتها كقوة احتلال تجاه حقوق السكان المدنيين وأملاكهم في إقليم عفرين، لا أن تقوم بقطع الأشجار بحجة فتح وإنشاء الطرقات العسكرية، وتتقاعس عن النهوض بتلك المسؤوليات والتهرب قصداً من حماية تلك الحقوق، فمثلاً من بعض تلك الالتزامات والمسؤوليات الواقعة على الدولة التركية كدولة احتلال:
1 – الأشجار ملك خاص للمدنيين ويجب على الدولة المحتلة حمايتها ورعايتها، ولا يجوز قطعها من دون موافقة أصحابها، وعند القطع والخلع والحرق يجب دفع تعويضات كاملة لأصحاب الأراضي والأشجار، وألا يتم نهب محاصيل الأشجار من قبل الجماعات المسلحة التابعة لها.
2 – يجب على تركيا أن تضمن وتكفل حقوق الناس وحقوق ملكيتهم وألا تنتهك تلك الحقوق، وإذا تعذر ذلك يجب تقديم تعويضات مالية بحجم الضرر الذي لحق بالمدنيين.
3 – على الدولة التركية بدلاً من فتح الطرق العسكرية، أن تقوم بترميم المدارس والمراكز التعليمية وإعادة تأهيلها، والتي أصابها الدمار والنهب نتيجة للعدوان الغير الشرعي التي قامت بها.
4 – عليها الكف عن اعتقال الناس تعسفياً واختطافهم نتيجة مطالبتهم باسترداد منازلهم وممتلكاتهم، التي تمت مصادرتها وسرقتها والعبث بها بشكل عشوائي، أو نتيجة معارضتهم لقطع أشجارهم وسلب أراضيهم.
5 – عليها الاهتمام بالخدمات اللازمة للمدنيين من توفير الماء والكهرباء وتقديم الرعاية الصحية وإعادة فتح المستشفيات والمراكز الصحية، بدلاً من قطع الأشجار بحجة توسيع الطرق لأغراض عسكرية بحتة، والتي لا مصلحة للأهالي فيها، ولا تنفع في تقديم أي خدمة أو منفعة اقتصادية أو إنسانية لهم.
6 – عليها فتح الطرق أمام النازحين قسراً من عفرين، والهاربين من جرائمها وجرائم القوات المسلحة التابعة لها، من أجل العودة وتأمين الحماية لهم وترميم منازلهم ومحلاتهم التجارية التي نالت منها المدافع وقذائف الجيش التركي، وألا تخطط لفتح الطرق العسكرية التي تؤدي إلى قطع المزيد من الأشجار وسلب الكثير من الأراضي.
7 – عليها حماية السكان وسلامتهم، وتوفير الأمن والأمان، وأن تحافظ على النظام والقانون، لا أن تجعل عفرين ساحة للسرقة والنهب ومصادرة الممتلكات من قبل الجماعات المسلحة التابعة لها، من دون أي رادع أو أي ضابط.
8 – لا يجوز للدولة التركية أن تتهرب من مسؤولياتها وواجباتها كقوة احتلال تجاه المدنيين والمجتمع الدولي، بأن تأخذ من الكتائب العنصرية المسلحة الموجودة في عفرين مطية لتفيد أعمالها وأفعالها البغيضة بالنيابة عنها ضد الكرد في إقليم عفرين.
لقد نهب الجماعات المسلحة (أحرار الشرقية – كتيبة السلطان مراد – الجبهة الشامية – فيلق الشام – الفرقة55) محاصيل القمح والشعير والزيتون للآلاف من الهكتارات العائدة ملكيتها للمدنيين، وقامت تلك المجموعات بنقل تلك المحاصيل لتركيا، إلى جانب استقطاع جزء من المحاصيل من كافة المدنيين بحجة دعم ثورة السرقة والنهب.

المكتب القانوني لقوات سوريا الديمقراطية

7/8/2018 سوريا

شاهد أيضاً

قوات الدفاع الشعبي تعلن مقتل 4 جنود في جليه

قوات الدفاع الشعبي تعلن مقتل 4 جنود في جليه أصدر المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي …