أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / غضب وإحتجاجات تجتاح مهجرين من ” كفريا والفوعة ” ويعود السبب؟؟
الصورة أرشيفية

غضب وإحتجاجات تجتاح مهجرين من ” كفريا والفوعة ” ويعود السبب؟؟

غضب وإحتجاجات تجتاح مهجرين من ” كفريا والفوعة ” ويعود السبب؟؟

حميد الناصر- xeber24.net

اجتاحت موجة غضب واستنكار صفوف مهجرين من قريتَيْ “كفريا والفوعة” بريف إدلب،شمال البلاد، وذلك بعد تجاهُل الحكومة السورية لهم بشكل كبير ،ووَضْعهم ضِمن مخيمات تفتقر لجميع متطلبات العيش.

وعقب وصول قافلات المهجرين إلى منطقة “جبرين” بريف حلب الجنوبي قامت بلدية المنطقة بوضعهم ضِمن خيام جماعية فيما بدأ بإجراءات نقل جزء منهم إلى مخيمات في ريف اللاذقية، الأمر الذي أثار غضباً ورفضاً لتشتيت أبناء القريتين.

ومن جانبه نشرت صفحة “شبكة أخبار الفوعة وكفريا المحاصرتين” على “فيسبوك”أن الخارجين من كفريا والفوعة غاضبون بسبب عدم حصولهم على الخدمات المطلوبة والإهمال الكبير لهم.

وأضافت الصفحة: أن مطالب الأهالي حالياً تقتصر على السماح لهم بالبقاء جميعاً ضِمن بقعة جغرافية واحدة وعدم فصلهم ونقل جزء منهم إلى اللاذقية.

والجدير بالذكر آن آخِر دفعة من المقاتلين وعوائلهم وأهالي بلدتيي “كفريا والفوعة”خرجوا يوم أمس حيث بلغ إجمالي عدد الحافلات 120 ، ونقلت قرابة 7000 شخص إلى مناطق سيطرة الحكومة السورية في حلب،ضمن الأتفاق الذي وقع بين هيئة تحرير الشام المتطرفة والمدعومة من تركيا وممثل أيراني عن الحكومة السورية.

شاهد أيضاً

تركيا: دعم أمريكا لوحدات حماية الشعب “خطأ كبير”

تركيا: دعم أمريكا لوحدات حماية الشعب “خطأ كبير” مالفا عباس – Xeber24.net على الرغم من …