أخبار عاجلة
الرئيسية / جولة الصحافة / النظام السوري «يطمئن» إسرائيل في معارك القنيطرة

النظام السوري «يطمئن» إسرائيل في معارك القنيطرة

النظام السوري «يطمئن» إسرائيل في معارك القنيطرة

شهدت خطوط فصل القوات بين إسرائيل وسوريا في هضبة الجولان المحتلة أمس حراكاً غير عادي، إذ سحبت قوات النظام آلياتها الثقيلة وقسماً من جنودها شرقاً، تفادياً للتصادم مع إسرائيل في منطقة القنيطرة؛ في إشارة من دمشق لـ«طمأنة» تل أبيب خلال المعارك في الجنوب.

وأشار محللون إسرائيليون إلى أن الحراك العسكري في القنيطرة «منسجم» مع التفاهمات التي تمت بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترمب، في قمة هلسنكي، أول من أمس، حول دعم إسرائيل والتزام النظام السوري بنود الاتفاقيات الموقعة معها في سنة 1974.

وتحدث «المرصد السوري لحقوق الإنسان» عن مقتل «ستة مدنيين بينهم امرأتان وثلاثة أطفال إثر غارات استهدفت أطراف بلدة عين التينة» في محافظة القنيطرة، دون أن يتمكن من تحديد ما إذا كانت الغارات شنها سلاح الجو الروسي أو السوري.

الشرق الاوسط

شاهد أيضاً

مبعوث صيني يقول إنه لا يوجد رقم محدد لعدد الويغور الذين يقاتلون في سوريا

مبعوث صيني يقول إنه لا يوجد رقم محدد لعدد الويغور الذين يقاتلون في سوريا قال …