الرئيسية / الأخبار / الفصائل المتطرفة والجماعات الإسلامية في إدلب تجهز لمعركة على بلدتي كفريا والفوعة
الصورة أرشيفية

الفصائل المتطرفة والجماعات الإسلامية في إدلب تجهز لمعركة على بلدتي كفريا والفوعة

الفصائل المتطرفة والجماعات الإسلامية في إدلب تجهز لمعركة على بلدتي كفريا والفوعة

حميد الناصر- xeber24.net

تقوم فصائل المعارضة المسلحة والجماعات المتطرفة بالتجهيز في محافظة إدلب لعملية عسكرية ضد قوات تابعة للحكومة السورية في بلدتي كفريا والفوعة.

وصرح مصدر مطلع من إدلب لمراسل(خبر24) اليوم السبت 14 من يوليو، إن العملية العسكرية ستكون بقيادة “هيئة تحرير الشام”المصنفة على لوائح الارهاب إلى جانب الفصائل الإسلامية التابعة لها في محيط البلدتين.

وأضاف المصدر أن المعركة من المرجح أن تكون للضغط على الجانب الإيراني من أجل إخراج ما تبقى من المقاتلين التابعين للقوات الحكومية السورية والمدنيين في بلدتي كفريا والفوعة،والسيطرة عليها من أجل نقل عائلات المجاميع المتطرفة إليها.

يُذكر أن بلدتي كفريا والفوعة تقع في ريف إدلب الشمالي، وتبعدان عن مدينة إدلب حولي ستة إلى سبعة كيلومترات، ولا تزال محافظة طوال ثلاث سنوات على حدودها العسكرية داخل إدلب، رغم الترسانة العسكرية الكبيرة التي تملكها فصائل المتطرفة في محيطها.

والجدير بالذكر أن محاولات أقتحامها من قبل الفصائل المتطرفة والجماعات الإسلامية تكررت عقب هذه الفترة، الذي يترافق مع قصف بصواريخ الغراد وراجمات الصوريخ،يستهدف المدنيين فيها.

شاهد أيضاً

أسرار في غاية الخطورة … إعلامي سوري مقرب من تركيا : تحرير حلب وحماه من النظام مسألة وقت..! وعلى الكرد العودة الى حضن تركيا؟؟!!

أسرار في غاية الخطورة … إعلامي سوري مقرب من تركيا : تحرير حلب وحماه من …