أخبار عاجلة
الرئيسية / شؤون ثقافية / “اسمي ليس ليلى”

“اسمي ليس ليلى”

“اسمي ليس ليلى”

عبير الفقي

اسمي ليس ليلى،
لا مجنون يحبني،
ولا شاعر يهواني ليكتب من أجلي قصيدة.
*
اسمي ليس ليلي،
وليس لدي رداء أحمر.
ولا أسير مطلقا في الغابات وحدي،
أغلق الأبواب في بيتي بقفل كبير،
ولا أتحدث في الطريق للغرباء .
*
اسمي ليس ليلى ،
و أعرف الذئاب حين أراهم،
أفهمهم جيداً من نظرات عيونهم التي
تصرخ بالاشتهاء.
من طريقة إمساكهم لسيجارة ،
يفركونها بين أصابعهم كحلمة نهد
كلما شاهدوا فريسة.
أعرفهم أيضا من رائحة عطورهم
وتصفيفات شعورهم الأنيقة،
كالوسماء الأشرار في الأفلام القديمة
ومن طريقة فرارهم،
حين يشعرون بالحصار.
*
اسمي ليس ليلى،
ولم يكن لي جدة تحذرني من الذئاب.
ولم يتمكن ذئب من أكلي مرة،
لكن أحدهم عقرني ذات يوم،
قضم قطعة من قلبي و فر.

اسمي ليس ليلى،
ولا أميل مع الكلمات،
لدي مخالب حادة مخبأة
حين أرغب فقط يمكني إظهارها ،
ويمكنني أيضا في لحظة واحدة
هكذا، اصير مثلكم ذئبة.

شاهد أيضاً

الطفولة بعمق ديوار !

هي الأرض توأم الوجع عبر الأزمنة الغابرة وعبر العصور لتاريخ البشرية وفضيحة الذّاتية لعالم ضاعت …