أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / قصة ارض اليهود في قامشلو … بلدية الشعب تمنح احد المتعهدين رخصة بناء في الارض التي تعود ملكيتها لليهود (صور)

قصة ارض اليهود في قامشلو … بلدية الشعب تمنح احد المتعهدين رخصة بناء في الارض التي تعود ملكيتها لليهود (صور)

قصة ارض اليهود في قامشلو … بلدية الشعب تمنح احد المتعهدين رخصة بناء في الارض التي تعود ملكيتها لليهود (صور)

بروسك حسن ـ xeber24.net

وصل الى موقعنا معلومات تشير الى قيام شخص بأسم ’’ نزير وليكا ’’ ببناء منزل في أرض تابعة لشخص يهودي الأصل , حيث ظلت قطعة الأرض هذه فارغة غير مبنية في ظل حكم النظام وحتى قبل عدة أشهر أيضا.

وقد قامت بلدية النظام السابق بتدمير ما كان يبنى فيها سابقاً , من قبل الاشخاص الذين كانوا يريدون الحصول على هذه القطعة من الأرض التي تقع في منطقة حساسة في وسط مدينة قامشلو.

الارض تقع الى جانب الهلال الأحمر الكردي , وقد استخدمتها المنظمة ككراج لسياراتهم كونها بالاساس فارغة , ولكن المتربصين عثروا لهم على ثغرة عبر علاقاتهم وتواصلاتهم وعبر استغلال نفوذهم في الادارة الذاتية واستولوا على قطعة الارض هذه التي تقدر بأكثر من 2 مليون دولار.

أثناء حكم النظام قام المئات بالبناء في هذه الأرض ولكن في اليوم الثاني كانت جرافات بلدية النظام تدمر ما تم بنائها , رغم أن الفساد كانت تسود المؤسسات الحكومية ولكن رغم ذلك البلدية لم تسمح ببنائها , والآن تعود الظاهرة مجدداً الى الواجهة ولكن بيد المدعو نزير وليكا الذي يعمل في لجنة العقارات في قامشلو , ويعتبر هذا الامر استغلال للنفوذ وأيضاً مخالفة وفساد في بلدية الشعب.

نحن في موقع ’’ خبر24 ’’ حاولنا كثيرا معرفة من أي جهة حصل المدعو نزير وليكا على رخصة البناء , ولكن الجميع تهرب من الجواب , ولم يتسنى لنا معرفة أي جهة سمحت له البناء في الارض التي لا تعود ملكيتها له ولا لغيره من الموجودين في البلدية فالجميع يعلم أن هذه الارض تعود ملكيتها الى شخص يهودي , وكان الاجدر أن تديرها مؤسسات الادارة الذاتية بدلا عن هذا المتعهد.

الجدير ذكره فأن مواطن آخر كان قد قدم قبل أربع سنوات أوراق ثبوتية إدعى فيها بأن هذه الأرض تعود ملكيتها له , إلا أن الادارة الذاتية والمسؤولين أنذاك رفضوا الاوراق جملة وتفصيلا , بحجة أن هذه الارض تعود ملكيتها الى شخص مسيحي يقيم في أمريكا منذ سنوات كثيرة ,, فكيف أصبحت الارض ما بين ليلة وضحاها للمدعو نزير وليكا؟؟.

ونسأل بدورنا الادارة الذاتية وبلدية الشعب في قامشلو كيف حصل المدعو نزير وليكا على رخصة البناء في أرض لا تعود ملكيتها له بالاساس؟؟ , ومقابل ماذا ؟؟ ومن أي جهة حصل على رخصة البناء؟؟ وهل يحق للمواطن في هذه الجغرافية البناء في الاراضي الفارغة , كما يحق للبعض الآخر؟؟

شاهد أيضاً

المحيسني يلقي خطبة الجمعة في بلدة “كفريا ” بعد تهجير سكانها

المحيسني يلقي خطبة الجمعة في بلدة “كفريا ” بعد تهجير سكانها مالفا عباس – Xeber24.net …