أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار الهامة والعاجلة / الــYPG تنفذ عملية نوعية وسط عفرين وتقتل 7 عناصر اتراك … تظاهرات ضد الاحتلال

الــYPG تنفذ عملية نوعية وسط عفرين وتقتل 7 عناصر اتراك … تظاهرات ضد الاحتلال

الــYPG تنفذ عملية نوعية وسط عفرين وتقتل 7 عناصر اتراك … تظاهرات ضد الاحتلالت

مالفا عباس – xeber24.net

نفذت وحدات حماية الشعب والمرأة عملية نوعية وسط مدينة عفرين المحتلة من قبل الجيش التركي وفصائله الإسلامية المتطرفة , وبنتيجتها قتل جنديين تركيين و5 عناصر من الإسلاميين المتطرفين التابعين للجيش التركي بالاضافة إلى إصابة 6 آخرين بجروح , فيما استمرت التظاهرات الرافضة للاحتلال التركي في المدينة .

هذا ونفذت وحدات حماية الشعب والمرأة عملية نوعية ضد الجيش التركي وفصائلها المتطرفة صباح اليوم الخميس في حي عفرين القديمة بمدينة عفرين , و أدت العملية لمقتل اثنين من جيش الاحتلال التركي و5 من عناصرها الاسلامية المتطرفة وإصابة 6 آخرين بجراح.

هذا وبدأت الفصائل المتطرفة والقوات التركية بعملية تمشيط واستنفار كامل في مدينة عفرين .

وفي سياق متصل قتلت المجموعات الاسلامية المتطرفة التابعة للاحتلال التركي في عفرين طبيباً رفض الانصياع لأوامرهم، وهذا ما أثار حفيظة الأهالي الذين خرجوا إلى الشوارع لتقابلهم العناصر المتطرفة بالرصاص الحي وتقتل امرأة من المدنيين.

بحسب بعض المصادر التي نقلتها وكالة هاوار ، فإن عدداً من المتطرفين قصدوا صباح اليوم منزل الطبيب سامي الفراج وطلبوا منه الخروج من المنزل مع التخلي عن كامل الأغراض التي بداخله لصالح المرتزقة، لكن الفراج رفض طلب المتطرفين فحصلت مشادة بينهم أطلقت الجماعات المتطرفة على إثرها الرصاص على الطبيب وأردته قتيلاً.

ووفق المعلومات الواردة فإن الأهالي وفي مقدمتهم عشيرة البوبنة تجمعوا أمام منزل الطبيب المقتول فور وقوع الحادثة واحتجوا ضد الجريمة التي ارتكبتها المرتزقة، حيث أطلقت المجاميع المتطرفة النار الحي على المحتجين ما أدى إلى فقدان امرأة لم يعرف اسمها لحياتها.

وحمل الأهالي جثمان الفراج وخرجوا في تظاهرة شارك فيها النساء والأطفال والشبيبة الذين رددوا شعارات “لا نريد المتطرفين والقتلة”. “على الدولة التركية الخروج برفقة مرتزقتها من هنا”.

وأجبرت احتجاجات الأهالي المتطرفين على الخروج من مركز مدينة عفرين التي ما تزال تشهد الاحتجاجات والتظاهرات، حيث لجأ المتطرفون إلى الأماكن العالية هرباً من غضب الأهالي.

ولم تكن هذه الحادثة هي الأولى في عفرين، إذ لا يمر يوم واحد على هذه المدينة المحتلة إلا وتمارس فيه المجموعات المتطرفة التي تطلق على نفسها مسمى “الجيش الحر” الظلم على الأهالي وتنهب ممتلكاتهم وتقتل الأبرياء منهم.

شاهد أيضاً

بالفيديو والصور : المجلس الكردي ينظم إعتصاماً ضد الاحتلال التركي ويستنكر سياسة PYD

سعاد عبدي ـ xeber24.net تصوير : لوران جولي نظم المجلس الوطني الكردي ENKS إعتصاماً في …