أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / بادية السويداء.. تصاعد القتال بين قوات النظام وتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”

بادية السويداء.. تصاعد القتال بين قوات النظام وتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”

بادية السويداء.. تصاعد القتال بين قوات النظام وتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”

كينا نوح – xeber24.net

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استمرار القتال العنيف في البادية السورية عند أطراف محافظة السويداء، عند الحدود الإدارية مع محافظة ريف دمشق، حيث تتواصل الاشتباكات بشكل عنيف بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جانب، وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جانب آخر، على محاور في البادية الشمالية الشرقية من ريف السويداء،
وتحققت قوات النظام مزيدا من التقدم واستعادة السيطرة على مزيد من المناطق التي خسرتها لصالح التنظيم.

وشهدت الساعات الأولى من فجر اليوم الثلاثاء، هجوماً عنيفاً ومعاكساً من قبل التنظيم على أحد المحاور في القطاع الشمالي الشرقي من ريف السويداء، الأمر الذي تسبب بوقوع خسائر بشرية.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 8 عناصر على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من ضمنهم ضابط، فيما قتل 6 على الأقل من عناصر التنظيم، بالإضافة لسقوط عدد من الجرحى، وعدد القتلى لا يزال قابلاً للازدياد لوجود جرحى بحالات خطرة.

وكان نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان في الـ 13 من شهر حزيران /يونيو الجاري أنه تشهد بادية السويداء الشمالية الشرقية، في الجنوب السوري، استمرار العمليات العسكرية لقوات النظام وحلفائها في المنطقة.

و على الرغم من تمكن قوات النظام من تحقيق تقدم في المنطقة والسيطرة على عدد من القرى والتلال والمواقع، إلا أنها لم تتمكن من طرد التنظيم من المحافظة نحو البادية السورية، كما أن هذه الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين السوريين وغير السوريين الموالين لها، تجري على مسافة قريبة من مناطق سيطرة التحالف، حيث تبعد نحو 50 كلم من منطقة سيطرة قوات التحالف الدولي في منطقة التنف، والممتدة بين باديتي ريف دمشق وبادية حمص.

شاهد أيضاً

قوات النظام تواصل انتشارها وتوسعها بمحاذاة الحدود مع الجولان السوري المحتل وتستعيد السيطرة على اجزاء كبيرة من القنيطرة

قوات النظام تواصل انتشارها وتوسعها بمحاذاة الحدود مع الجولان السوري المحتل وتستعيد السيطرة على اجزاء …