أخبار عاجلة
الرئيسية / جولة الصحافة / نصيب حزب الشعوب الديمقراطي من القمع قبيل الانتخابات: 57 هجومًا و224 محتجزًا ومعتقلاً

نصيب حزب الشعوب الديمقراطي من القمع قبيل الانتخابات: 57 هجومًا و224 محتجزًا ومعتقلاً

نصيب حزب الشعوب الديمقراطي من القمع قبيل الانتخابات: 57 هجومًا و224 محتجزًا ومعتقلاً

نشر حزب الشعوب الديمقراطي الكردي الذي رشح رئيسه السابق صلاح الدين دميرتاش لخوض انتخابات الرئاسة المقررة الشهر الجاري، تقريرًا حول نصيب الحزب من الإجراءات القمعية قبيل الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقررة في 24 يونيو/ حزيران الجاري.

وأشار الحزب في تقرير له إلى إلقاء القبض على 208 من أعضاء الحزب وحدوث 57 حالة اعتداء على أعضاء الحزب وأنصاره منذ 18 أبريل/ نيسان الماضي.

وقالت اللجنة الحقوقية بحزب الشعوب الديمقراطي إن التقرير يرصد حالات الاعتقال والاحتجاز والهجوم الذي تعرض له أعضاء الحزب منذ اتخاذ قرار عقد الانتخابات المبكرة في 18 أبريل/ نيسان الماضي وحتى قبل الانتخابات المقررة في 24 يونيو/ حزيران الجاري بنحو 12 يومًا.

وأشار التقرير إلى وجود 208 حالة احتجاز لأعضاء بحزب الشعوب الديمقراطي على الأقل، كما صدرت مذكرة اعتقال في حق 16 منهم، لافتًا إلى أن هناك 57 حالة على الأقل لأنصار الحزب الذين ينفذون سياسات الحزب في المناطق المختلفة.

من جانبها اعتبرت رئيس حزب الشعوب الديمقراطي الكردي برفين بولدان في تصريحات سابقة إن السلطات التركية تخشى شجاعة الرئيس السابق للحزب مرشح الرئاسة صلاح الدين دميرتاش وسياسة الحزب لذلك تبقي عليه في المعتقل، معتبرة أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بلغ نهاية الطريق وأن يوم 24 من الشهر الجاري هو موعد انتهاء صلاحية النظام.

وفي كلمتها خلال المؤتمر الجماهيري بمدينة بينجول أوضحت بولدان الرئيسة المشتركة للحرز أنه لم يعد هناك أحد لم يتأذى خلال حكم العدالة والتنمية القائم منذ 16 عاما، كما طالبت بولدان المواطنين بعدم التصويت للعدالة والتنمية، قائلة: “الشعب اتخذ قراره، المجتمع التركي وكل الشعوب والجميع اتخذوا قرارهم. رجب طيب أردوغان راحل لا مفر. لا عودة لك بل طريق الرحيل”.

الزمان التركية

شاهد أيضاً

تراجع التهديدات بـ«معركة إدلب» وأنقرة تعهدت بإنهاء «النصرة»

تراجع التهديدات بـ«معركة إدلب» وأنقرة تعهدت بإنهاء «النصرة» رجح مراقبون للملف السوري، أمس، أن تكون …