أخبار عاجلة
الرئيسية / العلوم والتكنولوجية / بداية الحكاية.. كيف كانت بدايات ثورة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي؟

بداية الحكاية.. كيف كانت بدايات ثورة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي؟

بداية الحكاية.. كيف كانت بدايات ثورة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي؟

إرسال واستقبال البريد الإلكتروني، وإجراء بحث عن شيء ما على أحد محركات البحث المعروفة، وتصفّح حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي الشهيرة، أمور بتنا نقوم بها كجزء لا يتجزأ من روتين حياتنا اليومي، لكن هل فكرنا يومًا كيف بدأ كل هذا، ومتى ظهر، ومن يرجع له الفضل في ذلك؟

أول «إيميل» جرى إرساله
تُرسل ملايين الإيميلات (رسائل البريد الإلكتروني) بشكل يومي حول العالم، بعضها يحمل الطابع الشخصي، والآخر رسمي. ويرجع الفضل في ذلك إلى مهندس الحاسوب الأمريكي راي توملينسون، الذي خلق عصرًا جديدًا من التواصل الرقمي، لا نزال نتمتع به إلى الآن.

لم يطلب أحد من توملينسون اختراع البريد الإلكتروني، بل جاء الأمر مصادفة، بينما كان يعمل على مشروع جانبي خاص به، إلى جانب أعماله الأخرى. وقد أرسل أول بريد إلكتروني في العالم خلال قيامه بتجربة؛ لمعرفة ما إذا كان بالإمكان تبادل رسالة بين جهازي كمبيوتر، وكان ذلك في عام 1971.

كذلك كان توملينسون هو من قرّر استخدام الرمز «@» في عنوان البريد الإلكتروني؛ لفصل اسم المستلم عن موقعه. وكان قد أرسل أول بريد في العالم إلى جهاز كمبيوتر آخر مجاور له في نفس الغرفة، لكنه لا يذكر بالضبط ما كتبه في ذلك البريد.

أول مُحرّك بحث على الإنترنت
يتواجد على الساحة الإلكترونية العديد من محركات البحث، التي من أشهرها «جوجل Google» ، و«بينج Bing»، و«ياهو Yahoo»، و«آسك دوت كوم Ask.com»، و«بايدوBaidu»، وغيرها الكثير.

ويتصدر عملاق البحث «جوجل» المرتبة الأولى في الاستخدام بين هذه المحركات؛ إذ أُجريت 74.52% من عمليات البحث بواسطة جوجل، مقابل 7.98% فقط بواسطة بينج، وفقًا لأحدث تقرير نُشر في يناير (كانون الثاني) عام 2018.فضلًا عن ذلك، تُهيمن جوجل على 93٪ من حصة سوق محركات البحث على أجهزة الجوّال، والأجهزة اللوحية.

ولكن قبل أن تظهر جميع تلك المحركات، كان أول محرك بحث يظهر على الساحة الإلكترونية يُدعى «آرشي» Archie، قام بتطويره «آلان إمفونت» الذي كان طالبًا بجامعة «ماكجيل» في مونتريال بكندا في عام 1990. ولا يزال الموقع الإلكتروني لمحرك البحث مفتوحًا حتى اليوم؛ حيث تحتفظ به جامعة «وارسو» لأغراض تاريخية.

أول قطعة بيعت على موقع «eBay»
«eBay» هو سوق إلكترونية عالمية، يجتمع فيها الباعة والمشترون من الهواة إلى الشركات العملاقة بأي مكان في العالم، حيث يمكن لأي أحد عرض منتجاته عليه للبيع. يوجد عليه أكثر من 800 مليون منتج معروض للبيع في أي وقت، ويملك أكثر من 162 مليون مستخدم نشط في جميع أنحاء العالم.

في سبتمبر (أيلول) عام 1995، أطلق بيير أوميديار مؤسس «eBay» موقعًا يُسمى «Auction We»، الذي تطورلاحقًا ليصبح «eBay» الذي نعرفه اليوم. وكان أول منتج يُباع على الموقع هو مؤشر ليزر مكسور، وضعه أصحاب الموقع لاختبار آلية عمل موقعهم الجديد؛ ومما أثار دهشتهم أن مؤشر الليزر جرى شراؤه بسرعة من قِبل عميل، يهوى جمع مؤشرات الليزر المكسورة مقابل 14.83 دولارًا.

أول منتج يُباع على «أمازون»
«أمازون» هي شركة أمريكية للتجارة الإلكترونية، يقع مقرها في سياتل بواشنطن، أسسها جيف بيزوس في الخامس من يوليو (تموز) عام 1994. كانت بداية أمازون في مرآب منزل مؤسسه بيزوس، وعندما ظهر الموقع للمرة الأولى كان يعني ببيع الكتب فقط.

وفي الثالث من أبريل (نيسان) عام 1995، اشترى عميل يُدعى جون وينرايت نسخة من كتاب يُسمى «Fluid Concepts and Creative Analogies» من مكتبة جديدة على الإنترنت تسمى «أمازون»، بحسب ما قاله على موقع «كورا». ولم يعرف وينرايت حينها أن شراءه ذاك سيكون الأول في الشركة التي غيرت الطريقة التي نتسوق بها بشكل جذري.

أول تغريدة كُتِبت على «تويتر»
في 11 مارس (آذار) عام 2006، نشر جاك دورسي أحد المؤسسين المشاركين، والمدير التنفيذي لموقع «تويتر» أول تغريدة على الموقع، والتي تألفت من خمس كلمات فقط؛ لتصبح أول تغريدة في العالم.

ومنذ انطلاقه منذ 12 عامًا، استطاع تويتر أن ينتزع مكانًا لنفسه بين أكبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأكثرها انتشارًا؛ إذ يبلغ العدد الإجمالي لمستخدمي تويتر النشطين شهريًا 330 مليون مستخدم، بحسب إحصاءات يناير (كانون الثاني) 2018، وتُنشر عليه يوميًا نحو 500 مليون تغريدة.

أول حساب أُنشِأ على «فيسبوك»
من مِنّا لا يملك حسابًا على «فيسبوك»! إنه موقع التواصل الأشهر والأوسع انتشارًا بين جميع مواقع التواصل الاجتماعي. ظهر الموقع في عام 2004، وأنشأه مارك زوكربيرج الذي كان طالبً بجامعة «هارفارد»؛ بهدف أن يكون أداة للتواصل بين طلاب الجامعة. وسرعان ما انتشر الموقع إلى جامعات ومدارس أخرى، حتى افتُتح أخيرًا للجمهور من العامة كافة في عام 2006.

عندما تأسس موقع فيسبوك في البداية، كان يُمنح كل مستخدم كود تعريف (ID)، يُعيد توجيه المستخدم إلى صفحة ملفه الشخصي. وقد بدأ الأمر بالكود رقم 0 (ID #0)، وصولًا إلى ثلاثة أكواد معرّفة، وكانت أول ثلاثة أكواد تلك في موضع الاختبار، استخدمها زوكربيرج ثم حذفها، ولم تعد الملفات الشخصية موجودة.

وبما أن تلك الحسابات قد حُذفت، يجعلها ذلك خارج الحسبان؛ ويجعل أول مستخدم فعلي قام بإنشاء حساب على الفيسبوك، صاحب الكود رقم 4، وهو السيد مارك زوكربيرج مؤسس الموقع.

واليوم، يمتلك فيسبوك أكثر من 2.2 مليار مستخدم نشط شهريًا، بالإضافة إلى متوسط 1.45 مليار مستخدم نشط يوميًا، مع زيادة سنوية في عدد المستخدمين قدرها 13%.

أول صورة رُفعت على «إنستجرام»
موقع «إنستجرام» الشهير هو أحد أهم شبكات التواصل الاجتماعي، الذي يسمح لمستخدميه بالتقاط الصور والفيديوهات، وتعديلها باستخدام مجموعة من الفلاتر الرقمية ومشاركتها. ومؤخرًا أتاح الموقع خاصية جديدة تُسمى القصص «Instagram Stories»، التي تمكنك من إضافة مجموعة من الصور والفيديوهات في قصة واحدة متاحة على مدار اليوم، وتختفي بعد مرور 24 ساعة.

وقد كانت أول صورة تُرفع على إنستجرام في يوليو (تموز) عام 2010، قام برفعها كيفن سيستروم أحد المشاركين المؤسسين للموقع. تعود الصورة لجرو كيفن، وكان قد التقطها في مدينة تودوس سانتوس بالمكسيك. وبعد مرور ثلاثة أشهر من نشرها، كانت الإنطلاقة الفعلية للموقع؛ ليصبح متاحًا أمام مستخدمي الإنترنت في كل أنحاء العالم.

أول فيديو رُفع على «يوتيوب»
يُعد موقع «اليوتيوب» من أشهر مواقع التواصل الاجتماعي، التي أحدثت ثورة حقيقية في عالم وسائل الإعلام. يمتلك الموقع اليوم أكثر من مليار مستخدم، الرقم الذي يُعادل ثُلث مستخدمي الإنترنت حول العالم. ويُشاهد هؤلاء المستخدمين يوميًا مليار ساعة من الفيديوهات، التي تُحقق مليارات المشاهدات.

كان أول فيديو يُرفع على يوتيوب في 23 أبريل (نيسان) عام 2005، بعنوان «أنا في حديقة الحيوان» (Me at the zoo). وقد قام برفعه «جواد كريم» المؤسس المشارك للموقع، وتبلغ مدة الفيديو 18 ثانية فقط، حققت إلى الآن 49 مليون مشاهدة.
المصدر:ساسة بوست

شاهد أيضاً

حيل ذكية تجعلك تشرب الكمية الكافية من الماء

حيل ذكية تجعلك تشرب الكمية الكافية من الماء على الرغم من أهمية الماء لإبقاء الجسم …