أخبار عاجلة
الرئيسية / البيانات / مجلس جرابلس العسكري يدين الانتهاكات التركية اليومية في المدينة

مجلس جرابلس العسكري يدين الانتهاكات التركية اليومية في المدينة

مجلس جرابلس العسكري يدين الانتهاكات التركية اليومية في المدينة

دعا مجلس جرابلس العسكري المجتمع الدولي اليوم الاثنين 11/6/2018, في بيان للضغط على الدولة التركية للانسحاب من جرابلس وكل المدن السورية التي تحتلها.

قرأ الناطق باسم مجلس جرابلس العسكري العميد علي حجو البيان بحضور العديد من قادة مجلس جرابلس العسكري ومقاتليه، حيث جاء في نص البيان ما يلي:

“نحن في المجلس العسكري لمدينة جرابلس ندين الانتهاكات التي تمارسها القوات التركية التي احتلت مدينتنا جرابلس بصفقة موبوءة مع تنظيم داعش أدت لانسحاب عدد من قادته، وإعادة تجنيد المئات من مسلحي التنظيم بأسماء وصفات جديدة، وسرعان ما عادوا لاضطهاد الأهالي.

الجيش التركي مع ميليشياته المرتزقة التابعين له، يمارسون مختلف الانتهاكات ضد المدنيين، حيث يقوم المرتزقة وبشكل ممنهج بأعمال اللصوصية والنهب والقتل والخطف، ناشرين بذلك الفوضى، وهو ما أدى لحملة نزوح معاكسة من المدينة باتجاه مدينة منبج أو المناطق الواقعة تحت سيطرة النظام. كما أن هذه الميليشيات ما تزال تنتشر في المدينة، وقاموا بتحويل منازل المدنيين المصادرة من قبلهم لمقرات وثكنات عسكرية ومعتقلات سرية لكل من يرفض سياسة الاضطهاد و التتريك التي تقوم بها القوات التركية.

ندعو المجتمع الدولي والدول الفاعلة في الشأن السوري للتدخل والضغط على الدولة التركية للانسحاب من جرابلس والمدن السورية المحتلة، ونطالبها باتخاذ كل ما يلزم لوقف انتهاكاتها وجرائمها بحق المدنيين والكف عن عمليات الاقتتال المتكررة داخل مدينتنا جرابلس، وكان أخرها جريمة سقوط عدد من المدنيين ضحايا الاقتتال بين الميليشيات الإرهابية في شوارع المدينة. حيث خرج أهالينا في جرابلس ورغم التهديدات بالاعتقال والقتل في تظاهرات تندد بأعمال وممارسات هذه الميليشيات والدولة التركية معا، وتطالب بخروجهم من مدينتنا وتسليمها لأهلها.
كما وندعو الجهات الفاعلة في الأزمة السورية والأمم المتحدة بالضغط على الحكومة التركية للسماح لعودة الآلاف من أهالي جرابلس إلى مدينتهم، حيث ساهمت ممارسات القوات التركية وانتهاكات المرتزقة التابعين لها في منعهم من العودة، كما وأن الكثير من المدنيين على لوائح الحظر من الدخول للمدينة تحت تهديد التصفية أو الاعتقال، وقد جرت الكثير من الحوادث الموثقة للأهالي الذين عادوا واعتقلوا وعذبوا وتمت تصفية عدد منهم.

ونطالب بتوفير الضمانات اللازمة لعودتهم. ونعاهد أهلنا في جرابلس بأننا لن نساوم أبدا على حقوق شعبنا في الخلاص من المستعمر، والنضال في سبيل الحرية والديمقراطية”.

شاهد أيضاً

الــHPG : قواتنا اصابت طائرة هليكوبتر خلال عملياتها ضد الجيش التركي

الــHPG : قواتنا اصابت طائرة هليكوبتر خلال عملياتها ضد الجيش التركي أفادت قوات الدفاع الشعبي …